ثقافية عام

وكيل وزارة الثقافة لشؤون السياحة والآثار يبحث مع محافظ نينوى الشأن الاثاري والتراثي

بحث وكيل وزارة الثقافة والسياحة والآثار د.قيس حسين رشيد مع محافظ نينوى نوفل العاكوب الشأن الاثاري التراثي في المحافظة وسبل النهوض به نحو الأفضل .جاء ذلك خلال زيارته إلى محافظة نينوى لحضور الاجتماع الثاني لإعادة أعمار مدينة الموصل القديمة.
وقال الوكيل إن قطاع الآثار والتراث في المدينة القديمة تأثر تأثرا كبيرا جراء إرهاب عصابات داعش وخصوصا المباني التراثية والجوامع والكنائس.
وأشار إلى إن العاملين في مفتشية آثار نينوى بذلوا جهودا كبيرة خلال الفترة الماضية في المحافظة على المباني التراثية والأثرية حيث عملت الفرق الاثارية على وضع الحواجز والاسيجة لمنع الدخول إليها ووضع الإشارات التي تدل على وجود مكان اثري أو تراثي.
ومن جانبه أبدى محافظ نينوى استعداده التام للتعاون مع الملاكات الاثارية والتراثية والعمل معا لإعادة الحياة إلى هذا القطاع المهم والحيوي وخصوصا متحف الموصل والحدباء وجامع النوري .
وفي الختام شكر الوكيل المحافظ على متابعته وجهوده في تذليل الصعوبات التي تواجه قطاع الآثار والتراث.
ومن جانب أخر تجول وكيل الوزارة في المدينة القديمة واطلع على الأعمال الخدمية التي تقدم لأبناء المدينة ورفع الأنقاض وتبليط الشوارع كما اطلع على بيت التتنچي وبعض الجوامع والكنائس.
كما تفقد وكيل الوزارة فندق الموصل يرافقه مدير عام الدائرة الإدارية والمالية في هيئة السياحة صباح نعمان خليل الأعمال الهمجية التي طالت الفندق ومرافقه السياحية وتدارسا آليات إعادة الحياة له من خلال الاستثمار كما تفقدا عددا من المواقع الأثرية في المحافظة منها أسوار نينوى وتل النبي يونس وبعض الأبواب الأثرية.

اترك تعليقاً