رياضة عام

وزير الشباب والرياضة العراق منارا للعلم والابداع وابوابه مفتوحة للعرب

اكد وزير الشباب والرياضة الدكتور احمد رياض،ان العراق سيبقى منارا للعلم والابداع وابوابه مفتوحة لاخوانه العرب الداعمين له في مسيرة الارتقاء بواقعه الرياضي والمعرفي.جاء ذلك خلال حضور السيد الوزير افتتاح ملتقى بغداد العلمي الرياضي الدولي الأول الذي تنظمه عمادة كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة في جامعة بغداد تحت شعار (بالعلم نبدع وبرياضتنا نرتقي) والذي شهد تواجد اساتذة من مصر والسعودية والكويت وتونس والجزائر.

واكد رياض ان بغداد السلام والوئام حاضنة للعرب بمختلف تخصصاتهم العلمية ونحن احوج ما نكون الى الاستفادة من الخبرات والكفاءات للتعرف عما وصل اليه العلم لتمتزج ارائهم وافكارهم مع العراقيين ونخرج بمحصلة تخدم الرياضة العراقية.
واشار الى ان العراق يعد في طليعة الدول العربية التي أسست كليات للتربية الرياضية ما يجعلنا اصحاب قصب السبق في مجال العلوم الرياضية فضلا عن امتلاكنا خبرات وكفاءات اسهمت في الارتقاء برياضتنا ورياضة البلدان التي تواجدوا فيها، والملتقى فرصة لتلاقح الافكار وتبادل الاراء كونه سيشهد القاء محاضرات علمية حديثة في مجال علوم الرياضة واقامة ورش عمل متنوعة في مواضيع عدة ما يسهم في تطوير قدرات وقابليات الاساتذة المختصين كلا حسب اختصاصه فضلاً عن اطلاع طلبة الدراسات العليا المشاركين في الملتقى على اخر مستجدات علوم الرياضة.
ومنحت عمادة كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة في جامعة بغداد درع الابداع لوزير الشباب والرياضة فضلا عن هدايا تذكارية من وفود الجزائر و تونس و مصر فضلاً عن الجامعة الامريكية في الامارات التي قدمت 30 منحة دراسية لموظفي الوزارة عن طريق ممثلها النجم السلوي السابق الدكتور علي سماكة.

اترك تعليقاً